النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: من برامج العيد ..... دعوة للتسامح

     
  1. #1
    فخر المنتديات
    Array الصورة الرمزية النور محمد يوسف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    قرية أم تريبات
    المشاركات
    1,040

    من برامج العيد ..... دعوة للتسامح

    كانت برامج أيام عيد الفطر المبارك لهذا العام 1428هـ على شاشة التلفزيون القومي السوداني متمحورة حول التسامح وزرع قيم العفو والتقاضي عن الصغائر والتركيز على الهم الأكبر "الوحدة" ....وحدة السودانيين وتضافر جهودهم نحو رفعة هذا الوطن ونبذ التشرذم والعرقية والطائفية.

    ففي حلقة ثاني أيام العيد تألق الدكتور حمزة مقدم البرنامج باستضافة كوكبة من مثقفينا الأعلام الأستاذ حسين خوجلي وأخصائي الدراما السودانية الدكتور فيصل والأستاذة رجاء حسن خليفة والأستاذة رباح الصادق المهدي بالاشتراك مع عندليب الشباب الفنان جمال فرفور .... لقد حلقت هذه الكوكبة بنا في قمة الفرح والاحتفاء بعيد الفطر المبارك في سماوات النفس البشرية وخاصية القبطة والحسد....فقد قاموا بمحاولات لتشخيص الشخصية السودانية وأوضحوا كيفية تميزنا نحن السودانيين بالمقدرة على كبح جماح أنفسنا في وتيرة المحافظة على تناغم لونية هذا المجتمع المتعدد الثقافات والسحنات للعيش في كنف القومية السودانية تحت ظل الوطن الواحد الموحد.

    لقد ناقشوا تفردنا نحن السودانيين عند الحديث عن غريزة "حب النفس البشرية للاستزادة من الخير" وكيفية تكييف أنفسنا مع نجاحات الآخرين حتى يكون الفوز أو الكسب منفعة لجميع أفراد المجتمع....وعن كيفية تحصين أي نجاح في مجتمعنا من انهيار قد يأتي نتيجةً لعدم لجم وتهذيب تلك الغريزة وتحولها إلى حسد .... .

    وشرحوا كيف يجعل المجتمع من نجاحات أفراده مفردة من مفردات النجاح العام وكيفية تجنب التعطيل جراء المفرزات الشخصية لميول فئة من المجتمع فشلت في السيطرة على ضبط النفس في الانفعال سلبا مع ترقي البعض لسلالم الرقي درجةً في عتبات تسنم القمة..... .

    كيف وأن الاعتراف بنجاح الآخر يكون مدعاة لخلق مستندية للمرجعية الجماعية يستطيعون عبرها تتبع نتائج نجاح سلفنا في مجالات الحياة المتعددة ....الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والروحية.... واستشرفوا الحالة التي سيكون عليها مجتمعنا عندما نبرمج حياتنا لفرد مساحات كبيرة للاحتفاء بنجاحات غيرنا ... .

    وكيف نربي أطفالنا على تقبل نجاح الآخر ابتداءً من خلق حفل صغير على نطاق الأسرة ثم تدريج طفلنا حتى يتقبل قيام احتفال أكبر بمناسبة نجاح ابن الجيران ثم نجاح ابن أو ابنة الحي ثم الاحتفاء بنجاح المواطن على مستوى السودان....... .

    آن لنا أن نستفيد من نجاحات كل قادتنا في جميع المجالات وبمختلف مساراتهم الفكرية والأيدلوجية بعد اقتناع المعارضين لهم بالاعتراف في مذكراتهم بنجاحات غيرهم فيكون هذا ديدناً وسلوكا ...... .

    وأوضح النقاش في تلك الحلقة كيف أن غريزة حب النفس للخير تتحول إلى حسد عندما يركن الإنسان إلى الجمود وعدم أخذ المعول لشق الطريق رجاءً وأملا في الله في التوفيق وبلوغ ذلك النجاح حتى لا تتحول محاولاته بعد عجزه واليأس إلى حالة مرضية تتمنى بعدها النفس زوال تلك النعمة ....نعمة النجاح والتفرد..... .

    لعمري إن هذه المجموعة التي أثرت الحوار في هذا الجانب أضاءت لنا جوانب كانت مخفية حيث ذكروا أن الحسد يمكن أن يكون إفرازا سلطويا عندما يكون هنالك اختلال في توزيع الثروات وعندما تغيب الحياة المؤسسية وعندما تنعدم خدمات التعليم المجاني والصحة في البدن وفي البيئة وفي الحياة وعندما تتفشى البطالة بين الفئات الشبابية.... .

    كم كنت رائعة روضة الحاج ففي فرحنا ببزك لقبيلة الرجال والنساء في مملكة الشعر اعتراف بأن النفس السودانية بخير ما زالت تحب النجاح وتسانده لابن وبنت الوطن المتميزة ....آن لقادتنا أن يعترفوا بنجاحات غيرهم من معارضيهم في المجالات التي نجحوا فيها.

    لقد كانت الحلقة إضاءة موفقة برؤية صادقة في علة ستأكل الأخضر واليابس إذا استفحلت ...وقد ترك المشاركون الباب مفتوحا لتتم المعالجة بمبضع المتخصصين في مجالات التعليم والتربية وعلم النفس وفي المجال الاجتماعي والاقتصادي وفي مجال الحركة الثقافية متمثلة في المسرح والفنون بجميع أنواعها ابتداءً من السيناريست وانتهاء بالممثل والمتلقي......لعمري إن تلك هي البدايات الصحيحة....فما هو دورنا؟؟؟
    يجب أن تكون لنا رسالة نعيش من أجلها ...يجب أن تكون لدينا أهداف نسعى لتنفيذها ....وإلا فالأنعامُ أهدَى ونحن أضل.... تعالوا نبدأ بأنفسنا فنفرح لنجاحات غيرنا ....تعالوا نقول للمبدع أنت مبدع ونشد على يده ونبارك له من أعماقنا ..تعالوا نعتبر نجاحه نجاحا لنا جميعا..... تعالوا نشيع المعرفة في مجتمعنا بأهمية الآخر وعظيم دوره مهما صغر... تعالوا نأخذ بيد الآخر الذي يحاول أن ينجح حتى ينجح وبذلك يكون نجاحه ملكنا جميعا.....تعالوا نحافظ على نجاحاتنا بحمدنا لله وبعدم الغرور والصلف والكبر...تعالوا نتنافس على إتباع سبل التنافس الشريف من أجل ديننا ودينيانا في وطننا الكبير... تعالوا نتحزم ونجتهد في خلق بيئة أخوية تحت ظله ورعايته تشذيب جميع السبل والقنوات التي تؤدي إلى النجاح وتنقيتها من كل شائبة وكل معضلة وكل تحبيط ...تعالوا لا نكترث للمثبطين والقاعدين والمخلفين .... .

    ولنبدأ باعترافنا بفضل الآخر ومساهماته فيما وصلنا إليه من نجاح ....فهل نحن إلا نتاج لموروثات عديدة لم يكن لنا دور في الكثير منها ساعدت في نجاح من نجح منا ....تعالوا نشد من أزر بعضنا بعضا ونقدم خلاصاتِ تجاربنا إلى الأجيال من بعدنا.....تعالوا نعذّرُ بعضَنا بعضا ونحسنُ الظن في سلوكيات غيرنا وتصرفاتهم نحونا .....

    ونخلص من هذا كله بالدعوة إلى التسامح وتقبل الغير واعتباره مفرزة من مفرزات التكامل ومشروعا للتعارف والانصهار....فأنا موجودٌ لأنك موجود... أنا افرحُ لأني أجدُك تفرحُ لفرحي وأحزنُ لأني أراك حزينا بجانبي ....أنا قدَرُك أن تعيشَ ونعيشَ سويا ....فعليك أن تقبلني....فقدَري أن أعيشَ عُمُري هذا ...بجسدي هذا... وبهمي هذا ... وفهمي هذا ليس مع نابليون أو هتلر أو صلاح الدين أو حتى مع جحا وحماره....بل معك أنت....فأنت قدَريَ المكاني وقدَريَ الزماني وقدَريَ الحياتي وأنت جيليَ القدرُ وأنت قدريْ كمساحاتٍ لانطلاقاتي فلتعتبرْني أنا هكذا بالنسبة لك كما اعتبرتُك يا قدري ولنتسامح.

    وكل عام أنتم بخير بإذن الله
    النور

    التعديل الأخير تم بواسطة النور محمد يوسف ; 20-10-2007 الساعة 09:37 PM
    كل ما نراه عظيما في الحياة بدا بفكرة
  2.  
  3. #2
    اللجنة الاستشارية
    Array الصورة الرمزية مرتضى يوسف العركي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    ودمدني-حي مايو
    المشاركات
    2,113

    النور المنير
    كم تنيرنا تسامحا وادبا ايها الصفي النقي ...
    وتنير هذا المنتدى بادب المترف النازح المادح الصالح ما احوجنا للتصالح والتسامح فالدنيا لا تسوى شيئا بدواعي الانا في يوم .... نفر جميعا من ابائنا وامهاتنا وصحابتنا وبنينا ...
    ليتنا جميعا نمتطي اسباب النجاة بقيم التكافل والتراحم والتواصل وحسن الخواتيم ..
    لك التجلة ايها الاديب نفسا ومدادا وقصدا ...
    وان شاء الله في ميزان حسناتكم دوما ...

    كلمة طيبة** كغيث أصاب أرضا طيبة **فأنبتت كلأ وعشبا كثيرا

    الحلامابي
  4.  
  5. #3
    فخر المنتديات
    Array الصورة الرمزية النور محمد يوسف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    قرية أم تريبات
    المشاركات
    1,040

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرتضى يوسف العركي مشاهدة المشاركة
    النور المنير
    كم تنيرنا تسامحا وادبا ايها الصفي النقي ...
    وتنير هذا المنتدى بادب المترف النازح المادح الصالح ما احوجنا للتصالح والتسامح فالدنيا لا تسوى شيئا بدواعي الانا في يوم .... نفر جميعا من ابائنا وامهاتنا وصحابتنا وبنينا ...
    ليتنا جميعا نمتطي اسباب النجاة بقيم التكافل والتراحم والتواصل وحسن الخواتيم ..
    لك التجلة ايها الاديب نفسا ومدادا وقصدا ...
    وان شاء الله في ميزان حسناتكم دوما ...
    أعتز كثيرا بمرورك واعتز أكثر بتلاقينا الوجداني ...وإنها لمسئولية عظيمة على عاتقنا أنِ اخطتم لنا هذا الطريق فعنه لا نحيد .... فلك التجلة أيضا مرتضى يا ريحانة المنتدى وعبيرها أيها السراج وضاءً تضيء دوما لنا الطريق ..... ليتنا نسير نفس خطاويك ...لك تقديري لك كل التحية

    كل ما نراه عظيما في الحياة بدا بفكرة
  6.  
  7. #4
    فخر المنتديات
    Array الصورة الرمزية عثمان جلالة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    أم تريبات
    المشاركات
    3,822

    نعم إنها دعوة للتسامح .... شكرا لهذه الدعوة ... ويبدوا أن سعينا في طلب التسامح من رب التسامح ... رب العباد أجمعين ... قد حرمتنا من متابعة هذه الحلقة الشيقه ......... إذا كان رب العباد .... خالق الكون .. والسموات والأرضين يسامح فما بالنا نحن البشر ؟؟؟؟؟؟

    أهل الجزيرة ........ أهل تسامح ....... واهل وحده الوحيدون في السودان الكبير لا يوجد بينهم ... فرقه رغم تعدد القبائل والثقافات والاديان واللهجات ....... زي ما قال حسين خوجلي ........ واحد من قبلية البرنو في الجزيرة ... مشى يخطب بت .... وبعد ما مشوا هو وأبوه عشان يتمموا الخطوبة والزواج .......... رفض الوالد بشده ... لأنو البت من قبيلة البرتو .... العريس قال لأبوهو يعني .... بقت على النقطه دي ..... ما عندنا فواصل ولا نقاط وان شاء الله دايم

    بسم الله .... إبتديت متل البرق لاحت

    فى الشين والفسل بقينا نتباحت

    طال الكان قصير والعالى إتاحت

    والصولات حليلن ملكتن راحت

    *****************
    ومن يتهيب صعود الجبال ......... يعش أبد الدهر بين الحفر
  8.  
  9. #5
    عضو ماسي
    Array
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    الدولة
    مـايــو نــص
    المشاركات
    6,008


    صراحة لم يسعدني حظي لمشاهدة هذه الحلقة مع هؤلاء النفر الكريم وهم يناقشون جزئية مهمة في النفس البشرية ومدى تأثيرها في سمو قيمة الإنسان ومجتمعه المعاصر ...

    بـيـد أن عزائي الوحيد أن الأمور عندي الآن أصبحت سيــان إذ يخال لي الأمر وكأني أشاهده الحلقة صورة حيـة شاخصــة أمام ناظريــنا متجسمة في هذه الاستفاضـة السمحة ونحن نتصفح فيها ما بين حروف وظلال رامية لنا أطراف معاني تكييف النفس مع طموحات و نجاح الآخرين من حولنا لتسمو أنفسنا إلى مصاف الخيريين من بني جنسنا ...


    لله درك يا ود النور وأنت تلهب فينا نار تلكم الجلسة الأريحية في كنفهم الطيب وهم يشذبون النفس البشرية لشق الطريق رجاءً وأملاً في الله للتوفيق وبلوغ النجاحات حتى لا تتحول إلى حالات مرضية تتمنى بعدها النفس زوال نعمة النجاح والتفرد.....


    الشكر موصول عبرك إلى تلك الكوكبة من مثـقـفــينا وهم يتبارون في ساحات علم التلفزة الإعلامية المرئية التي لا يخفى مدى تأثيرها المباشر جداً على المشاهد المتلقي لهذه المادة العلمية .


    أشكرك أخي الفاضل مرة على هذه النقلة الجميلة لهذه السهرة النهارية واشكر قطاع الإعلام بالتلفزيون على ذلك .


    و لك من الود في خاطري مكانـة ...

    أبومازن

    لم يفت الأوان أبداً على أن يكون المرء ما كان من الممكن أن يكونه

    المـتــكبـــر هـــو :

    شخص يقف فوق قمة جبل ... يرى الناس صغاراً ... وهم يرونه أصغر



  10.  
  11. #6
    عضو فضي
    Array الصورة الرمزية عمر البشير
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    الكريمت-العركيين
    المشاركات
    1,398

    نعم ماحلي التسامح وربنا يديمها بركة وتشكر اخي النور محمد يوسف علي هذا الحديث الجميل

    حسبي الله لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
  12.  
  13. #7
    فخر المنتديات
    Array الصورة الرمزية النور محمد يوسف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    قرية أم تريبات
    المشاركات
    1,040

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عثمان جلالة مشاهدة المشاركة

    أهل الجزيرة ........ أهل تسامح ....... واهل وحده الوحيدون في السودان الكبير لا يوجد بينهم ... فرقه رغم تعدد القبائل والثقافات والاديان واللهجات ....... ما عندنا فواصل ولا نقاط وان شاء الله دايم
    جلالة جلَّ منْ رحمنا بك وأهدانا جميل ابداعاتك.... ونحن يا جلالة أنا وأنت وهي وهو وهم وهن والذي والذين والتي واللاتي واللائي ...الان وفي المستقبل تقع علينا مسئولية كبيرة فليس عبثا أن يكون وجودنا نحن بتركيبتنا هذه اليومَ وليس قبل 200 سنة أو بعد 200 سنة...نحن بتركيبتنا هذه نمثل أمة داخل الأمة الكبيرة تتكون من 4 أجيال كحد متوسط....يجب أن تكون لنا بصمتنا واضحة في حياة ونمط سلوك انسان منطقتنا وفي بلدنا ووطننا السودان.... لا نريد أن نغادر هذه الحياة من غير أن تكون بصمتنا واضحة نعتز بها ونفاخر بها الاجيال الاخرى من أمتنا ....بصمات لا نخجل منها..... فهي الرسالة ....فالحاجة ماسة الى التسامح وتحفيز النجاح وتشجيعه....

    جلالة تستطيع أن تفعل الكثير .... وابدا من هذا المنتدى وليستعرض كل من منا إذا رأى نجاحا اعجب به ...يستعرضه مبينا اسباب ظهوره وبروزه ورؤيته للنور مع توضيح امكانية تطبيقه مقلدين بذلك نظريات الهندسة العكسية في التصنيع والانشاء والتصميم ...في جميع المجالات خاصة الصناعية والعلمية من برامج وأجهزة ومعدات دون نكران لجميل يخص الاخر..... لنتسامح مع النفس لتستكشف مغارات الزمان ومخابئ حنكة الانسان ..ولنتصالح مع بيئتنا وإمكاناتها حتى تلين فتعطينا ما نريد باذن الله ولنشحذ الهمم ونشد أزر بعضنا بعضا الى الامام...
    ولك حبي وتقديري جلالة

    كل ما نراه عظيما في الحياة بدا بفكرة
  14.  
  15. #8
    فخر المنتديات
    Array الصورة الرمزية النور محمد يوسف
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    قرية أم تريبات
    المشاركات
    1,040

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abomazeen مشاهدة المشاركة


    أشكرك أخي الفاضل مرة على هذه النقلة الجميلة لهذه السهرة النهارية واشكر قطاع الإعلام بالتلفزيون على ذلك .


    و لك من الود في خاطري مكانـة ...

    أبومازن
    أبا مازن لا فض فوك... دائما أرى فيك حب الله لنا بأن جعل فينا من يذكرنا إذا نسينا
    فاتني والله تقديم شكر لهذا الجهاز الذي نرى كل يوما ابداعات أهلنا بالسودان تطير عبره تشق الفضاء الى جميع أرجاء المعمورة ...تلفزيون السودان بهذه النقلة الملحوظة في برامجه إحدى إرهاصات الطفرة التي نعيشها.... وكل شيء سيكون ممتازا بالسودان متى ما كان تطبيق مبدأ "الشخص المناسب في المكان المناسب" بعيدا عن الواسطة والمحسوبية ....فقط الكفاءة تتحدث وسنقاتل من أجل هذا المبدأ ...وعندها سيرى العالم من حواء سوداننا العجب العجاب

    ولك أبا مازن من الود في خاطري مكانة ومكانا

    كل ما نراه عظيما في الحياة بدا بفكرة

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
by boussaid