حموري الكبير

 

  بقلم : مبارك محمد المبارك

 

الاسم : محمد محمود محمد إبراهيم المشهور بحموري الكبير

من مواليد واد مدني 1946م ، بدأ حياته الرياضية بفريق الجمهورية بود ازرق وقع في كشوفات خارجية لنادي الاتحاد لصغر سنه  ثم  أنتقل لفريق الشعلة معاراً  من نادي النيل مدني حيث كان الفريق مهدد بالهبوط للدرجة الثالثة في العام 1967م

في العام 1968م عاد  مرة أخري لنادي النيل وفيه تعلم الكثير حيث كان نادي كبير وقوي وله جمهور متعصب ، كما للنادي عدة نشاطات رياضية أخري ومناشط ثقافية وأعمال خيرية ،  وابرز اللاعبين في نادي النيل من 1968م 1975م سمير صالح الاسيد الريح محمد الحسن عبد الغني جمعة عبد الغفار جبارة صلاح التكيشة عمر آدم محمد على جوكي والفنان بشرى  وهبة صالح عبد الله وحكيم على مرجان محمد عباس وأستاذ النيل والفاتح الريشة  - الهادي سليم إبراهيم بدوي

  أبرز مدربي نادي النيل في تلك الفترة المدرب القومي سيد سليم وجلودي .

في عام 1971م أنتقل للمريخ العاصمي على سبيل الإعارة  لمشاركة المريخ في كاس الأندية الأفريقية وقد سبقه  بشري وهبة للمريخ وشارك ضد فريق فاطما الكميروني وانتهت المباراة بفوز المريخ 2/1 أحرز هدفاً وهي أجمل مبارياته ، بعدها أصر مجلس إدارة المريخ تسجيله رسمياً وهذا كان حلمه لعشقه الشديد لهذا النادي وصادف ذلك العصر الذهبي للكرة السودانية وأبرز لاعبي المريخ في ذلك الوقت عزيز وسيد المصري في الحراسة وكاوندا وقدورة وصلاح عباس وبشرى وهبة وبشارة والفاضل سانتو وكمال عبد الوهاب وسانتو الخرطوم ومحسن العطا وجاد الله وجقدول .

استمر في المريخ حتى عام 1974م مباراة هلال مريخ عام 1972م في الدوري فاز المريخ  1/0  أحرز الهدف وكانت الانطلاقة  .

 في عام 1973م كان هداف دوري الخرطوم بالرغم من مشاركته في الدورة الأولى فقط أحرز 36هدفاً وأقرب منافس تقدم عليه  بخمسة أهداف .

مثل السودان مع الفريق القومي منذ العام 1971م وحتى 1983م ـ عاد لود مدني مسقط رأسه ولنادي النيل العريق عام 1974م نتيجة خلاف بينه وكابتن بشارة  .

في العام 1975م كان نهائي كاس السودان الذي ضم بجانب النيل ـ الهلال والمريخ وهذا لاول مرة يكون ثلاثياً وكان نظام اللعب من دورتين ذهاب وإياب ولقن فيه الهلال والمريخ درساً كبيراً تعادل مع المريخ 3/3 في مباراة شهيرة يتذكرها جمهور ود مدني جيداً وكذلك فوز على الهلال 1/0

        أجمل المباريات الدولية مع الفريق القومي كانت في الدور الأفريقية بالكاميرون 1976م .

        شارك مع منتحب الجزيرة في رحلة الصين وتنزانيا ، وجميع مباريات الصين فاز بها منتخب الجزيرة ما عدا مباراة واحدة خسرها ضد أحد منتخبات المقاطعات الصينية 2/0 أشادت الصحف الصينية بمنتخب الجزيرة ولمستواه الجيد ، وضم منتخب الجزيرة  إبراهيم بدوي والسر بدوي  للحراسة وقاسم سنطة  وجعفر ود النوبة والباقر والسر الله جابو والفاتح الريشة وسانتو المناقل وعمر آدم  وعوض نصر الدين وجكن ومهدي عابدين والفاتح رنقو  وحسين كوشينا .

        شارك مع منتخب الجزيرة الفائز بكأس الذهب بعد الرياضة الجماهيرية في الدورة القومية للمنتخبات ، حيث شارك كل إقليم بمنتخب والمباراة النهائية جمعت منتخب الجزيرة ومنتخب الخرطوم وفاز منتخب الجزيرة ، وابرز اللاعبين كان سامي عز الدين والفاتح الريشة وعبد الفضيل وأستاذ النيل ومعتصم حموري وعز الدين الجعلي والكوكبة التي سافرت للصين .

        كنت اتحادي منذ الصغر وموهبتي كبيرة  وكان الاتحاد قوياً  به كثير من المواهب يدربه آنذاك عبده سانتو .

        وطوال مسيرتي مع نادي النيل كانت مباراة نيل اتحاد قوة وكثيراً ما سببت صداعاً للاتحاديين مما دفعه لضم شقيقي الأصغر معتصم حموري .

        داخل الميدان لا أعرف الاتحاد بل أعرف الشعار الذي ارتديه وهو شعار نادي النيل الذي صقل موهبتي .

        ذهب المدرب القومي سيد سليم من نادي النيل لنادي الاتحاد نتيجة خلاف بينه وبين الحارس الأول عصام محجوب وكان ذلك خسارة كبيرة في مجال التدريب حيث ترك بصماته على أدائي .

        قال عن تدهور مستوي نادي النيل في الفترة الأخيرة وعدم مقدرته على الصعود للدوري الممتاز وهو نادي عريق شارك كثيراً في نهائي دوري السودان دوري الأربعة يعود السبب لقلة موارد النادي المادية وعزوف الإداريون عن العمل الإداري لصعوبته في الوقت الراهن وعدم وجود اللاعبين الممتازين المهرة ومع ذلك أتوقع صعود النادي للدوري الممتاز إذا تضافرت كل الجهود وفق تخطيط مدرس .

        كاس غالي : كاس هداف دوري الخرطوم 1971م

        رقم الفانلة المحبب : الرقم 8

        هداف لدوري مدني لأكثر من موسم

        فرق رياضية أعجب بأدائها : مريخ ـ هلال ـ موردة

        احسن حارس مرمي : سبت دودو

        لاعب وسط : بشري وهبة ومحسن العطا وبشارة وديم الصغير وعبد الكافئ والصياد

        لاعب مهاجم : الاسيد ومحجوب الله جابو وعز الدين الدحيش والفاضل سانتو والمايسترو بابكر سانتو

        مدرب له فضل في تطور مستواه : سيد سليم و منصور رمضان وهاشم ضيف الله مع المنتخب .

        إداري نشط : مرغني عساكر ومحمد عبد الكريم عساكر وعبد الرحيم فقيري والزبير تميم الدار نادي النيل و عبد الباقي الليثي مدير كرة نادي النيل بدر الدين أبو رفاس مدير كرة نادي المريخ .

        مباراة كنت أرغب المشاركة فيها : نيل مدني ضد مريخ الأبيض عام 1977م  في دوري السودان حيث طالب بي جمهور الأبيض وكنت مريض ومرهق .

        دفاع صلب تعمل له ألف حساب : دفاع أهلي مدني بقيادة سنطة ودفاع الاتحاد بقيادة جعفر ود النوبة والفاتح رنقو ودفاع الموردة والهلال والتحرير  .

        عام 1979م أصابه  حارس مرمي النهضة في الركبة .

        لم ينخرط في أي مجال رياضي بعد اعتزاله ويشاهد المباريات على التلفزيون أشاد بأبراهومة ونجم الدين أبو حشيش المريخ ونجم نيل مدني والهلال العاصمي المرحوم والي الدين .

        كثير من النكات تنسب لحموري الكبير قال: هذا غير صحيح  إنما تؤلف فيه و تنسب إليه وهو لا يزعل من ذلك خاصة جمهور مدني ذواق ومرهف ومعظم هذه النكات يطلقها الأخ على بر يقع  في نادي النيل .

        يتمني أن تعود كرة مدني لعافيتها وقوتها كذلك نادي النيل العريق .

في يوم الأربعاء  16/9/2001م

 

راسل الكاتب