الحاج الزبير - ميلا

 بقلم : مبارك محمد المبارك

 

 

نلتقي اليوم بواحد من نجوم السبعينات حيث لعب لنادي علم الوطن وعاصر عدة أجيال في هذا النادي العريق حيث كانت له إسهامات كبيرة ... في منتصف الثمنينات شد الرحال إلي المملكة العربية السعودية حيث قضى فيها 27 عاماً كانت حافلة بالبذل والعطاء حيث شارك بفعالية في تأسيس وتطوير رابطة السودانيين بالخارج ( الرياض ) ويعتبر رقم مهم في فريق الجزيرة حيث كان لاعباً وإدارياً ومدرباً وقد عرفه الجمهور " بالحاج ميلا " .... ثم ساهم بعد ذلك في تأسيس فريق مدني بعد إنشقاق الرابطة الرياضية وحقق الفريق في عهده كأس الراحل جون قرنق أكبر كؤوس رابطة الصالحية .

يعتبر هذا النجم موسوعة في عالم كرة القدم وله العديد من الذكريات والمواقف وهو بلا شك نجم من ذهب يستحق أن نوثق له .

الاسم : أحمد الزبير الحاج والاسم المعروف "الحاج الزبير "

اللقب : الحاج "ميلا" عُرفت به في مدينة الرياض بالسعودية وقد أطلقه علي الرياضي الكبير محمد عبده إسماعيل .

تاريخ ومكان الميلاد : 1955م حي المدنيين في المدينة التي نحبها حتى النخاع والتي لا نستطيع أن نعطيها حقها (مدني العظيمة ) مدني عروس الجزيرة وجرتق السودان .

وبهذه المناسبة أهدي أبيات من قصيدة مدينة وشاعر وهي لأستاذي الشاعر سيد أبو إدريس أبو عاقلة ( أستاذي في مدرسة الهوارة الوسطى ) .

مدني تتيه اليوم في سربالها

                       كعروسة في أول الأعياد

مدني نواة الغد في سوداننا

                       أهدت إلى البلاد خير أياد

هي قلبه الخفاق يدفع

                       معنى الحياة لحاضر وباد

هي قبلة للوافدين وقلعة

                       ضد الدخيل المستبد العاد

-فريق الجزيرة -الرياض 1984م  واللاعبين من اليمين الحارس الأسطورة إبراهيم بدوي ، النور  الرومي شقيق المرحوم حيدر قطامة ، عوض نصر الدين ، عثمان الله جابو " الغزال الأسمر" ، حمد الجراري ، محمد تام " يمني "، جلوساً من اليمين، حارس المرمى ، الحاج الزبير " ميلا" ، أحمد الشهاوي ،
*حدثنا عن البدايات الرياضية :

بدأت بـ(كرة الشراب ) والتي تعلمنا منها الكثير ، ثم كانت للمدرسة دور وإظهار المواهب الكروية خاصة في المدارس الأولية وقد كانت مباريات جميلة وقوية ساهمت في ميولي الكروية وميول أندادي في المدارس المختلفة وجعلتنا نحب ونمارس كرة القدم النبيلة ثم كانت فرق الأحياء وفريق الوحدة بحي ود أزرق وبالطبع أنا خريج مدرسة ود أزرق الكروية والتي خرجت فطاحلة في كرة القدم السودانية .

ثم لعبت لفريق الهلال ويعرف بهلال أبنعوف نسبه لراعيه ( الحكم عبد القادر أبنعوف ) وكان رئيس الفريق عوض قيحه "عوض عتلة " هذا الرياضي الأصيل الذي قاد هذا الفريق في دوري الروابط (بميدان بانت ) وأنفق عليه كثيراً ... و من اللاعبين بدر الدين عبد المجيد ( أبو عين ) صاحب المجهود الوافر وكنا نلبس بمنزلهم العامر و ضم أيضاً اللاعبين عبد العظيم الجار وفتح الرحمن كداكو (لاعب الثوار لاحقاُ ) والأمين" الإمام " (أخو الأسيد ) وأزهري صغيرون" كيس" وعُلمه .

ثم لعبت لفريق ملتقى الشبيبة بحي بانت وهو إندماج فريقي الملتقى و الشبيبة بحي الهوارة بقيادة الأستاذ الصادق سلامة (أستاذي بمدرسة الهوارة الوسطى ) ، و الفاتح سنهوري والكوتش الريس عمر وضم من اللاعبين أحمد بخاري وعماد عبد العزيز (عماد العمدة ) ، عمر الحارس وأخيه بابكر والفاتح و ميرغني حمد أبوزيد ، وكانت اللقاءات الحبية التي نُقيمها في الأحياء و القرى قد تعلمنا منها الكثير من فنيات كرة القدم وخرجنا بصداقات رياضية وأخوية استمرت حتى الآن . وكانت كرة السبعينات كرة قدم نبيلة وخالدة لأن المواهب كانت كثيرة .

*نادي علم الوطن :

نادي علم الوطن بالنسبة لي نادي الحي لذلك إلتحقنا به وكنا مجموعة كبيرة من أبناء الفريق (حي المدنيين ) وكان ذلك عام 1974م ووقتذاك شطبت إدارة الفريق كل اللاعبين وأُبقي على خمسة فقط هم إبراهيم جبريل وعوض دراج وقاسم محمد عثمان وصلاح عبده (حارس مرمى ) وعصام التجاني أبو سريع ولقد إندمجنا في مجتمع النادي سريعاً بحكم أننا أبناء حي واحد وكونا فريقاً قوياً عكس مجهودات الإدارة وغير مفاهيم (نادي الِّحِلة ) وقد كان للأخوين بابكر كنان الإداري القدير وبيومي طه جهوداً مقدرة وبالأخص بيومي طه فقد بذل مجهوداً كبيراً لإظهار الفريق بهذه القوة فقد كان رياضياً أصيلاً يحب كرة القدم له التقدير والإحترام على ذلك .

وفي تلك الفترة عرفت مدينة ود مدني فريقاً قوياً وشاباً نشطاً غير مفاهيم ما كان سائداً عن نادي علم الوطن قديماً وأصبح للنادي مشجعين كُثر إحتارت معها الجماهير الرياضية بمدينة مدني . ولا أنسى مقولة المدرب الكبير عبد العال ساتي عندما قال لبيومي في مباراة بين علم الوطن والثوار وقد إمتلأ الإستاد على سعته ( يا بيومي عرفنا اللاعبين ديل من أزقة المدنيين ولكن الجماهير دي من وين !!) .

طبعاً أنا سجلت لعلم الوطن بلا مقابل وقد إعتبرنا تسجيلنا للنادي ضريبة يجب أن ندفعها لنادي الحي ، وبالعكس فقد كنت أقدم كل خدماتي للنادي حُباً له و أفتح دارنا للاعبين .. كما أنني لم أستلم عداد " نثريات " مباريات في حياتي الرياضية ، وعند إنتهاء فترة قيدي في تسجيلات اللاعبين كنت أذهب للإتحاد المحلي وأحضر أورنيك التسجيل وأعيد تسجيلي كلاعب دون علم الإدارة والشاهد على ذلك الأستاذ المربي عبد الله عمر كنان .

*حدثنا عن لاعبي فريق علم الوطن في ذلك الوقت ؟

طبعاً أنا عاصرت عدة أجيال أو دفعات فلعبت مع عبد المنعم يوسف (توتا) وإبراهيم جبريل ، وعوض دراج والحارس عبد الوهاب يونس ( حارس فريق الإتحاد لاحقاً ) وقاسم محمد عثمان (حنتوب ) والحارس صلاح عبده (وكان من أحسن الحراس في مدني ولكنه لم يواصل ) و السر عبد الرحمن وعوض الريح وعبد الله ماماو وسعيد حامد وجمعة الزين (النيل) وعبد المنعم ورقة (الأهلي ) وعصام التجاني أبو سريع ( البحرية ) واللاعب الخطير علي بنك ومحي الدين خليل وخليل عبد الحميد والواثق عابدين والرشيد عوض (النيل ) وعباس محمد علي وعبد المنعم الإمام والرياضي المطبوع محمد عز الدين (عادل أنيس ) "رحمة الله" وبالطبع اللاعبين كُثر لأنني كما ذكرت واصلت مع أجيال عديدة منهم عمر قورو وجمال الزبير (شقيقي رحمه الله ) وأحمد التجاني (الحكم الدولي حالياً ) وللحقيقة فقد كانت أجمل أيام وسنين حياتي الرياضية وكان علم الوطن مدرسة رياضية تربوية ثقافية تعلمنا منها الكثير في حياتنا الرياضية وحياتنا العامة .

ولا أنسى أستاذي عثمان علي ساتي بمدرسة السكة حديد الشرقية الذي أشار للأخ بيومي بإمكانياتي الفنية وطلب منه أن يسجلني في علم الوطن وذلك لمعرفته بموهبتي وحبي لكرة القدم .

*معلومات عن نادي علم الوطن :

تأسس عام 1932م ومقولة 1937م أوائل المؤسـسين أحمد إبراهيم الفكي (الهدار ) عابدين يوسف ، محمد المصطفى ( الدندروق ) محمد الجاك السناري و الفاضل يوسف ومحمد الإمام ود حاجي والطيب دفع الله .

-رؤساء النادي : أحمد الهدار ومحمد الإمام محمود ( ود حاجي ) وعابدين يوسف والسعيد الطيب شايب "رحمه الله " وبابكر الأمين أحمدانا والسماني الزين وعثمان نور الدائم " رحمه الله " وإبراهيم السناري وجلال الهادي وعبد الوهاب كنان وعبد الله كنان وعبد الله عباس ( التقر ) ولا أنسى المقاول بابكر باردبس الذي شغل أمين مال الفريق .

-إداريين : بابكر عمر كنان قلب علم الوطن الدافق والإستاذ الرياضي عبد الله عمر كنان وأستاذ عز الدين عبد النبي وعبد الوهاب قرز .

مدراء الكرة : الرياضي المطبوع بيومي طه ومحمد يوسف أبو كرنك وأزهري عبد الواحد .

-المدربين : أستاذ عبد الشكور و كرار حسن كرار "رحمه الله" ودافيس ودفع الله سلمان وصالح سلمان ومحجوب الدابي وعمر دوكة "رحمه الله" . وعاطف محمد الحاج ( أبو لمبة ) .

- من أوائل اللاعبين : عبد الجبار محي الدين والفنان الخير عثمان ومحمد عبجي والأمين محمد سنهوري ولعب له أيضاً أحمد بشير مصباح وعثمان دفع الله ومحمد أبو صاحبو ( لاعب الأهلي الكبير ) وبابكر كنان وعوض الله الشبر وبنداس أخوان وأحمد مصباح وأحرف وأعظم لاعب سوداني عبد الله عبد الباسط ماماو ( الكبير ) واللاعب الكبير بابكر سانتو وأستاذ الأجيال محمد المبارك وإبراهيم جبريل و فيصل كوري.

كما لعب له أيضاً في فترات لاحقة بكري حسن بحيري وعبد العظيم صديق حمدتو وعمر آدم وعبد المنعم الإمام ومعتصم خوجلي ( حموري العلم) وفيصل يوسف وقاسم محمد عثمان وعباس محمد علي والواثق عابدين والفاتح جلال وميرغني حمد وياسر حمد والرشيد عوض ( النيل ) والفاتح بدوي شحاته وعثمان كديس وعبد المنعم البعيو وبكري كبوش وجمال عبد الله عباس وجمال الزبير الحاج وحمودي حميدة وعز الدين عوض سابق وجون الجنوبي وأمير عوض .
السعيد الطيب شائب  رئيس نادي علم الوطن السابق " رحمه الله "
*التسمية بين الوطن وعلم الوطن :

كان يسمى الفريق بـ " الوطن " ردحاً من الزمن وفي عهد إدارة بابكر الأمين أحمدانا حصل خلاف وكان طرفه الداعم المقاول بابكر باردبس وقد أقسم ألاّ يدخل نادي الوطن مرة أخرى ، فأضيف كلمة علم فأصبح الاسم الجديد علم الوطن وقد مكن هذا التعديل بابكر باردبس من دخول دار النادي مجدداً وحمل النادي اسم علم الوطن فترة من الزمن وعرفته جماهير الرياضة بذلك الاسم ثم أعيد اسمه للوطن مرة أخرى أواخر الثمانينات الميلادية .

*هل قدمت لك أي عروض للإنضمام لأندية أخرى ؟

كان من المفترض إنضمامي لأحد أندية الزهرة أو المدينة أو المريخ ولكن كان علم الوطن في دواخلي منذ الصغر لذا لعبت مجاناً في حين كانت الفرق التي ذكرتها قد قدمت لي عروض مالية قدرها 25جنيه و30 جنيه بالإضافة " للكدارة " وذلك من أجل التوقيع لتلك الأندية .

*مشاركات مع فرق أخرى ؟

شاركت مع نادي الرابطة 24 القرشي ومع فريق الإدارة المركزية في دوري المصالح ومشاركات مع فرق الأحياء في الدورات الحبية .

*حدثنا عن فريق الإدارة المركزية ؟

كان عملنا يتطلب تجوالنا في قرى الجزيرة وغالباً نكون فريق لنتبارى به مع القرى التي نعمل فيها ويتكون الفريق من عبد الغني محمد جمعة وحيدر المجروس وعثمان دجانقو وبله لاعب الإتحاد ومحمد حسين والرشيد عوض (النيل) وياسر مكنة وجمعة (الشعلة ) ولاعبين كُثر ، أما فريق الإدارة المركزية كان يضم الحاج الأمين والريح محمد الحسن وأحمد دياب ( الديبة ) وطلعت خليفة وعبد الغني وعبد الماجد.

* فريق الجزيرة بالرياض :

لعبت لفريق الجزيرة منذ العام 1983م وكنا نلعب في دوري الجالية السودانية بنادي النصر القديم وواصلت حتى العام 1995م وقد كنت اللاعب والكابتن والإداري في فترات كثيرة ، وفريق الجزيرة دعمه وعمل به العديد من أبناء مدني والجزيرة عامة أذكر منهم عبد الله محمود ويعتبر المؤسـس الأول للفريق ثم بشرى الأمين و عبد الروؤف إبراهيم صابون و علاء الدين عابدين حمدتو وفي فترات مخلص حسن ( رئيس نادي جزيرة الفيل الحالي ) وأسامة علي الأمين والمرحوم عوض الله حسن والأخ عبده حسن حميده ذلك الرجل الشهم الذي عملنا سوياً لفترة طويلة كثنائي وقد شارك بجهده وماله وأفكاره وكان مدرباً للفريق وداعماً أساسياً طوال مسيرة الفريق وكذلك الأخ سليمان عوض الله الرجل النشط وأخوان أعزاء قدموا للجزيرة الكثير وكانت الجزيرة مدرسة وفريق كبير وقوي حقق العديد من البطولات ولا أنسى الكوتش الكبير بابكر سانتو الذي لعب للفريق وقاده مدرباً وكذلك لعب للجزيرة فطاحلة مدني والسودان أذكر منهم الحارس العملاق إبراهيم بدوي وحيدر ديجانقو ومحمد باب الله "رحمهم الله" والنور الرومي وحمد الجراري وعبد العظيم دومة وصديق الطيب علي والحارس بدر حارس إتحاد مدني ونجيب عبد الرحيم مكنش والنور دوليب وأحمد الشهاوي وعوض نصر الدين وفيصل كوري والحارس مصدق والهادي عبد الواحد ( أبو دقن ) وأمير قسم السيد وعثمان الله جابو وحسن أسمر والسر التتر وبدر إبليس والمدفعجي عوض الله ( إتحاد مدني ) وحلومي وهيثم بابكر ووليد حشاش وكانت الجزيرة مدرسة وأخلاق شرفت مدني كثيراً وكان الفريق شعلة من النشاط ملأ مدينة الرياض سمعة وأدب وأخلاق ورياضة وإستمر العطاء وجاء شباب حملوا الراية فكان السكرتير المحنك مبارك محمد المبارك والإداري الفذ كمال إداريس ومعهم بعض الأخوان والشباب الذين أنعشوا نشاط الفريق بعد تعسره ومشاكله الكثيرة وعملوا بكل جدّ .

* فريق مدني بالرياض :

عندما حصل إنشقاق في الرابطة الرياضية في الرياض إنشق أبناء مدني تبعاً لذلك فأصبحت رابطتين فكان فريق الجزيرة مع رابطة خنشليلية التي لم نكن فيها لذلك فقد كونا فريق مدني بالرابطة الرياضية الصالحية والتي يرأسها الأستاذ عبد المنعم عبد العال وكوكبته الخيرة وصار الفريق من أقوى فرق الرابطة وكان فريق مدني وجمعية مدني ودار مدني وأصبحت الدار تجمع كل أطياف الرياضة والثقافة والمجتمع وكانت دار مدني مقر لرئاسة الرابطة الرياضية وإجتماعاتها ونشاطها العام وكان الإنجاز الآخر لفريق مدني هو ملعب مدني /أوربي المشترك والذي أقيمت فيه كل نشاطات وفعاليات الرابطة الرياضية ومازال فريق مدني يواصل نشاطه الكبير وتحية للمؤسـسين أحمد عواض و عبد الرحيم خيري و عبد العظيم حسن حميدة ( عبده رنقو ) وكل من وقف معنا في بدايات إعداد الفريق خاصة السادة التاج محمد الحسن وأبو سامي وعماد أحمد صالح و سليمان عوض الله والداعم القوي محمد حسن شايقي والذي وقف مع الفريق ومع الرابطة الرياضية (الصالحية ) بكل قوة ، كذلك الشكر لكل من واصل المسيرة حتى الآن .

ومن إنجازات فريق مدني :

-الفوز بكأس دورة الراحل جون قرنق ( أكبر كأس في الرابطة ) .

-الفوز بكأس النشاط الرياضي وكذلك اللعب على النهائي لمرات عديدة .

*حدثنا عن بداية النشاط الرياضي في مدينة الرياض ( الرابطة الرياضية ) :

كان يوجد نشاط رياضي بمدينة الرياض ترعاه مجموعة من أخوانا السودانيين بمصنع أسمنت اليمامة و تقام منافسات لكن عدد الفرق قليل في وقتها وكانت هذه المنافسات تجمع للسودانيين وعندما بدأت الفرق في الزيادة كانت تضم فرق أسمنت اليمامة والجزيرة والأمل الأبيض وشباب السودان والثغر بورتسودان وإنضم إليهم فيما بعد فريقي النضال ( أبناء الشمالية ) وبري وأصبحت الدورة تقام بنادي النصر السعودي وتحت رعاية الأمير عبد الرحمن بن سعود رئيس نادي النصر " رحمه الله " وسعادة سفير السودان بالمملكة وكانت دورات ناجحة وجميلة وملتقى لكل السودانيين بالرياض ولكن في بعض الأحيان كانت تشوبها بعض المشاكل لذلك نبعت فكرة تكوين رابطة ووضع قانون ينظم المنافسات وكان الإجتماع الأول بمنزل الرياضي المطبوع محمد الطيب علي له مني التحية والتقدير .

وقد أسـس الرابطة الرياضية بالرياض أثنين وثلاثون عضواً فقط وهم نواة ذلك العمل الرياضي الكبير والذي ولد عملاقاً والحمد لله أنني كنت واحداً من هؤلاء وتشرفت مدني بأن يكون من أبنائها ثمانية أشخاص ضمن المؤسـسين وهو أكبر عدد مقارنة بباقي مدن السودان الأخرى ، كانت رابطة عملاقة وسارت بالعمل الرياضي سنوات طويلة وأصبحت جمعيتها العمومية تضم أكثر من 500 عضواً وكان ربانها الماهر عبد المنعم عبد العال وأعضاء اللجنة التنفيذية على حمد أبو زيد والمرحوم عمر سنادة وصديق الطيب علي ودكتور كرار التهامي وطه حسن طه وعبد الرحيم خيري"الريس "وفيما بعد إنضم إليها أمين كباشي والرجل النشط محمد عبده إسماعيل وسارت الرابطة من نجاح إلى نجاح رغم المشاكل التي واجهتها وأصبح بها أكثر من عشرين فريقاً يمثلون كل مناطق ومدن السودان المختلفة ولكن كانت الطامة الكبرى في الإنشقاق الكبير والذي بموجبه صارت رابطتين بدلاً من واحدة القديمة تسمى رابطة خنشليلة ويقودها د. كرار التهامي و الرابطة الجديدة تسمى رابطة الصالحية ويقودها عبد المنعم عبد العال ، تبع هذا الإنقسام أيضاً إنقسام الفرق ، وأصبح لرابطة الصالحية داراً وملعباً تابعاً لها وهو ملعب مدني/ وأوربي المشترك واهتمت الرابطة بكل النشاطات الثقافية والفنية والإجتماعية وأصبحت كيان يضم كل أشتات المجتمع في الغربة .

*في كلمات :

-حسن أسمر : من اللاعبين الكبار ، قدم مستويات كبيرة وعالية في فنون كرة القدم وكان لاعباً فناناً بفريق جزيرة الفيل له أسلوبه الخاص ولعب معنا في فريق الجزيرة بالرياض وكان ومازال ذو أخلاق عالية وجميلة أتمنى له الصحة والعافية .

-بدر عبد الله (إبليس ): لاعب من طراز خاص ولعب زمن فطاحلة كرة القدم وكان مستواه ممتازاً وقد كان جرئياً ، وقد لعب صغيراً في فريق كبير (الإتحاد ) وقد إعتمد عليه المدرب الكبير سيد سليم كثيراً وقد لعب معنا في فريق الجزيرة وكان قائد محنك .

-السر علي طه ( التتر) : لاعب محبوب مدافع صلد لعب لفريق النيل العريق زمن مجده الغابر وهو أخو أخوان يحب للاعبين ما يحب لنفسه لعب معنا في فريق الجزيرة وكان نعم الأخ الحبيب له تحياتي .

-الريح محمد الحسن : لاعب شامل وكبير وقدير .

-بابكر شنكل : من أميز الحاكم السودانيين وأشجعهم .

-حي المدنيين : هو مدني المصغرة ويكفيه فخراً أن سميت مدني بإسمه ونفتخر ونفاخر أننا ولدنا فيه وعشنا وسط أهله الطيبين المخلصين والذين علمونا معنى الحياة والأدب .

*حراس مرمى في الذاكرة ؟

عبد العال ساتي - إبراهيم بدوي ( أبو حمامة )-السر بدوي - عادل يسن - بله سليم - الريح جادين - الرشيد (الأهلي ) -عصام محجوب - الهادي سليم -صلاح دقوشة - عبد الوهاب يونس (الإتحاد ) .

*مدافعين في الذاكرة ؟

سمير صالح - محمد الأمين " الحريف "-قاسم سنطة - عمر آدم - عز الدين الجعلي - خضر كوري -عبد العظيم الجار - عوض نصر الدين -عماد كسلا - الريح محمد الحسن -دورية - جعفر ود النوبة .

*لاعبي وسط في الذاكرة ؟

بابكر سانتو - طارق جوني - النيل حسين فضل - الريح محمد الحسن - محي الدين الديبة - الحاج الأمين - أحمد الشهاوي -شيخ إدريس بركات -عبد الله عبد الباسط ماماو - علاء الدين الفاضل "عليوه " .

*مهاجمين في الذاكرة ؟

الباقر عبد الرازق - عباس ركس - جكن - الأسيد - حموري الكبير - الفاضل سانتو -محجوب والسر الله جابو -سانتو المناقل -التاج محمد الحسن -حيدر المجروس الأسطورة سيد مصطفى .

*مباريات في الذاكرة ؟

مباريات كثيرة وأهمها مباراة علم الوطن ضد الثوار عام 1975م والتي لا أستطيع نسيانها .

*مدربون في الذاكرة ؟

سيد سليم - سعد الطيب - عبد العال ساتي - أستاذ عبد الشكور - كرار حسن كرار - الأمين أبو ليلى - محمد جلودي .

*مدربين إستفدت من توجيهاتهم ؟

-كرار حسن كرار "رحمه الله" -محجوب عبد الرازق " الدابي " .

*لاعبين تأثرت بهم ؟

سمير صالح -سانتو أخوان -مجد الدين سنهوري -الحاج الأمين -الأسيد -النيل حسين فضل -حموري -طارق جوني -خضر الكوري -أحمد حامد -عباس ركس -اللاعب الشامل الريح محمد الحسن .

*لاعبين أعجبت بأدائهم ؟

-محلياً : إبراهومة الكبير - ماماو الكبير نصر الدين جكسا - الفاضل سانتو -الأسيد -حموري الكبير - عمر آدم - طارق جوني - التاج محمد الحسن .

-عربياً : محمود الخطيب -ماجد عبد الله .

-عالمياً رونالدو - فان باستن .

*نجوم تتمنى عودتهم لمدني ؟

الأسيد -خضر الكوري - عبد العظيم الجار .

*مشجعون في الذاكرة ؟

مشجع الأهلي الكبير المخضرم خوجلي أبو الجاز الذي أحب كرة القدم وأخلص لها كما أحب النادي الأهلي وما أجمل قفشاته المضحكة الساخرة "رحمه الله "، والمشجع الكبير عمنا الطاهر والمشجع الراقي الجعلي ( عايلها ) والمشجع الظريف الشريف بربندي والمشجع المشهور جداً (كاروشا) والمجنون بالتشجيع صلاح "ود الخشب" جزيرة الفيل ، والمشجع آدم شتيمة "رحمه الله " والجعلي المهوس عوض مساعد ، والمشجع الراقي والمهذب المهندس خليفة "رحمه الله" ، والمدرب الكبير والمشجع الناقد عثمان الجلال "رحمه الله" فقد كنت راقي يا عثمان الجلال وتعلمنا منك الكثير اللهم أغفر له وأرحمه ، والراقي محمد صالح وجمعة ريحان وكل مشجعي مدني لهم العتبى .

*معسكرات في الذاكرة ؟

معسكرات نادي علم الوطن وعادة ما تكون ليوم واحد وبعض معسكرات تجمع أندية الدرجتين الثانية والثالثة .

*هدايا تعتز بها ؟

كل هدية أو وشاح أهدي لي في مجال الرياضة وما أكثرها أعتز بها لأنها أهديت لي في مجال أحبه وأعشقه .

*نجوم من المراحل الدراسية المختلفة ؟

في مدرسة السكة حديد الشرقية أتذكر عصام الملك ، ومن زملائي بمدرسة الهوارة المتوسطة عصام الملك - محمد كمال (مصري ) - عماد عبد العزيز كرار ( العمدة ) -عبد العظيم مكاوي - أحمد القرد - بدر عصبة (وثلاثتهم لعبوا في الإصلاح ).

*تقيمك للدوري الممتاز ؟

سبب مباشر في تدهور كرة القدم السودانية لأنه حصر بعض الفرق وترك أكثرها وحتى الفرق التي تشارك ضعيفة جداً ويكفي ما نشاهده الآن والتربع والتمرس للهلال والمريخ فقط وقد إنتهى تنافس الدوري المحلي في كل مدن السودان ، من رأي الدوري الممتاز فاشل .

*كيف تقيم مشاركة الفريق القومي في نهائيات الأمم الإفريقية بغانا 2008م ؟

ذهب الفريق القومي لغانا لكي نسمع نشيدنا القومي ونشاهد علمنا الوطني ، ومن حيث النتائج فقد كُنا معبراً للفرق الأخرى والتي جاءت لتشارك بكل قوة و كانت حظوظنا معدومة لأننا لم نستعد للحدث جيداً .

*إنهيار الهلال والمريخ في المنافسات الخارجية في المراحل النهائية ؟

هذا هو مستوانا الحقيقي وما وصلنا إليه فورة صابون وحماس وبالطبع عدم تخطيط وإعتمادنا على الأجانب أكثر الذين جاءوا من أجل المادة فقط و ياليتهم كانوا محترفين بحق ولا بد أن نرجع للمدارس السنية والناشئين والروابط لرفع شأن الكرة السودانية .

*ما هي أسباب غياب أندية مدني عن منصات التتويج ؟

أعتماد أندية مدني على مشاطيب الهلال والمريخ ومشاطيب الفرق الأخرى فكيف يكون الفوز بالبطولات ، أتمنى أن لا نحلم بذلك حتى يرجع الوضع على ما كان عليه قديماً في مدني مع التحديث المستمر .

*عدد لنا أسباب تدهور كرة القدم بمدني ؟

أولاً : عدم وجود الدعم المادي وهو من أهم النواحي في الرياضة .

ثانياً : عدم إهتمام الأندية بالناشئين وفرق الشباب وغياب نشاط الروابط .

ثالثاً : الإتحادات وإدارات الأندية ضعيفة وغير متجانسة وغير متمرسة لخدمة الرياضة .

رابعاً : إهتمام قادة العمل الرياضي بفرق الممتاز وأهمال أندية الدرجات الأخرى .

خامساً : عدم تأهيل المدربين التأهيل العلمي العالي .

سادساً : توغل المصالح والدواوين الحكومية على الملاعب وندرتها بل وعدم وجودها في بعض الأحياء.

*كيف ترى مستقبل كرة القدم السودانية ؟

هذا موضوع كبير ويحتاج لمساحات أكبر ولكن أقول إذا سارت الأمور على هذا المنوال الفاشل والذي نراه الآن ونشاهده فلن يكون هناك مستقبل أبداً ، أما إذا تغير الوضع وأُسـس على علم كرة القدم الحديث مع الإعتماد على الناشئين والروابط والمدارس الكروية والدعم المادي الصحيح فسوف يكون لنا شان آخر .

*كروت ملونة ؟

كرت وأحد أحمر نلته في حياتي الرياضية وقد نفعني كثيراً وكان من الحكم المربي وأستاذ الأجيال محمد المبارك .

*خانات محببة ؟

كنت لاعب وسط وأحببت هذه الخانة كثيراً و كنت أيضاً " جوكر " فقد لعبت في كل الخانات حتى حراسة المرمى (الطوارئ ) .

*أهم إنجازاتك رياضياً ؟

أعتبر أهم إنجاز كان لفريق الجزيرة مدني عندما وحد أبناء مدني وجعلهم أسرة واحدة في ذلك الزمن الجميل في تلك الغربة الطويلة القاسية .

*هل حققت طموحاتك الرياضية ؟

ما كنت أصبوا إليه في كرة القدم أو الرياضة عامة لم أحققه لأنني أبتعدت الآن عن الرياضة والتي كنت أعشقها وأحبها وأتنفسها وأخلصت لها .

*أيهما أفضل جيلكم أم الجيل الحالي كروياً ؟

هذه لا توجد فيها مقارنة فعهدنا أفضل كروياً وأخلاقياً من العهد الحالي (عهد الماديات) كما كان عهد من سبقونا أفضل من عهدنا ورحم الله كرة القدم السودانية ونتمنى أن تجد من يعيدها لمجدها الغابر الجميل .

*هل جيلكم ظُلم إعلامياً ؟

لا أقول ظلم ولكن وقتها كان الإعلام قليل ومحصور لفئة معينة عكس إعلام اليوم والذي أصبح فيه العالم كالقرية .

*طرائف باقية ؟

كانت لنا مباراة في قرية مساعد بالجزيرة وكان يلعب في خانة الجناح المرحوم الفاتح كرناف وقد لاحظ أن باك مساعد ( أعور) فطلب مني أن ألعب له الكرة بناحية العين العوراء لباك فريق مساعد طيلة زمن المباراة فكان له ما أراد وأنتصرنا بهذه الخطة .

*أصعب المباريات ؟

مباراة الجزيرة ضد شباب السودان في مدينة الرياض في عام 1983م نهائي كأس الجالية السودانية وقد شرفها بالحضور الأمير عبد الرحمن بن سعود رئيس نادي النصر والسفير عيسى سلامة سفير السودان ولاعب النصر السعودي ماجد عبد الله ووالده العم عبد الله وكانت مباراة قمة بحق وحقيقة .

*رياضة مدني زمان واليوم ؟

فرق شاسع والبوم كبير ورياضة مدني زمان كانت ساحرة وكرة قدم جميلة ونبيلة ولن يجود الزمان بمثلها مهما تتطورنا ورياضة اليوم تتحرج من مشاهدتها فقد قُتلت ووئدت من قبل المسئولين عن الرياضة جميعاً (ماتت كرة مدني فماتت كرة السودان ) .

*أندية مقربة لك ؟

كل فرق مدني القوية وبالأخص فريق النيل العريق .

*أصعب قرار إتخذته ؟

القرارات الصعبة كثيرة أهمها تفضيلي لكرة القدم على أشياء كثيرة .

*أخبار مفرحة وأخرى محزنة ؟

الأخبار السارة كثيرة ولكن خبر إستخراج البترول السوداني أفرحني كثيراً وأتمنى التقدم والخير لبلدي السودان العظيم ، أما الأخبار المحزنة كثيرة جداً وخبر وفاة أمي ثم أبي ثم أخي جمال أحزنتني كثيراً وكل من فقدتهم من الأخوان الأعزاء والأصدقاء وأخيراً هو الموت والذي لا مفر منه .

*رياضات محببة لك ؟

الكرة الطائرة -كرة اليد -التنس الأرضي -الكرة الطائرة مارستها في المدارس والتنس الأرضي كنت أقوم بخدمة فطاحلة اللعبة بمدني في نادي الجزيرة ومنهم السيد عزت أبو علا والسيد أحمد مدير السينما والسيد صلاح سكران"رحمهم الله " والأستاذ المحامي عبد المنعم مصطفى وإبراهيم دانقوريا وقد كنت أجلب الكور من الخارج لهؤلاء العمالقة لذلك أحببت التنس الأرضي .

*ماذا أعطتك كرة القدم وماذا أخذت منك ؟

أعطتنى الأخلاق والمعاملة الحسنة والجماعية وحب الناس ومعرفة الرجال لأنهم كنوز والمعرفة والإدراك في فنون الكرة ، وما أخذته مني فهو ضريبة لابد أن ندفعها لكي تصل رسالة كرة القدم النبيلة ( وخلي أخلاقك رياضية )ذلك الشعار العظيم .

*ماذا أضافت لك سنوات الإغتراب رياضياً ؟

أستفدت من ناحية العمل الإداري الرياضي والتدريب وزيادة الخبرة الكروية ولأننا عملنا مع أساتذة كبار منهم الأستاذ عبد المنعم عبد العال والأستاذ علي أبوزيد وبقية الإداريين في رابطة الصالحية بالرياض وقبلها الرابطة الرياضية وكذلك إذدادت خبرتنا بالعمل الميداني (التدريب وإدارة الكرة)

*منتخبات وأندية عربية تعجب بأدائها ؟

-منتخبات : المغرب - مصر - العراق - تونس .

-أندية : الأهلي -الزمالك (مصر) المريخ العاصمي -الأهلي مدني .

*منتخبات وفرق عالمية تعجب بأدائها ؟

-منتخبات : البرازيل -البرتقال - إيطاليا - هولندا .

-أندية : يوفنتوس - تيشلسي - ريال مدريد .

*دول زرتها وأخرى تحب زيارتها ؟

خلاف السعودية والتي مكثت فيه (27) عاماً لم أزر أي دولة أخرى . والدول التي أحب زيارتها كثيرة .

*برنامج رياضي تتابعه ؟

محلياً هو برنامج رياضي وحيد (برنامج عالم الرياضة بالتلفزيون القومي ) الذي يقدمه إبن مدني عمر النقي وأتمنى أن نرى برامج رياضية أخرى .

*فنان تستمع له ؟

أحب وأعشق الطرب الأصيل وفناني المفضل إبراهيم الكاشف , والأستاذ محمد وردي .

*رسائل لم تبعثها ؟

-الرسالة الأولى : للرياضي الأصيل إبن مدني والي الجزيرة عبد الرحمن سر الختم ، نسالك بالله أن تجعل من مدني الكريمة الأصيلة والتي حملت مشاعل الحياة لكل السودان أن تجعلها بستان جميل نقطف من زهوره ووروده ونعشق كل نسمة فيه وأن تهتم بالرياضة عامة وكرة القدم خاصة التي يحبها ويعشقها أبناء مدني وعندما سقطت كرة القدم في مدني سقطت كرة القدم السودانية عامة ونتعشم فيك الخير يا سعادة الوالي لأنك مدهش .

-الرسالة الثانية : لإتحاد كرة القدم المحلي بمدني وأنتم في موقع القيادة الرياضية لأعظم مدينة تحب الرياضة وتعشقها وبالأخص كرة القدم فأعملوا بإخلاص وجد وإجتهاد وأعيدوا لمدني مجدها التليد الفريد كروياً أو تنحو جانباً ليخدمها غيركم وهم كُثر ...

-الرسالة الثالثة : للتجار ورجال الأعمال وأبناء مدني في دول الأغتراب أدعموا كرة القدم بمدني فهي مدينتكم العظيمة الرائعة ولها فضل عليكم جميعاً وعلى كل السودان .

*كلمة أخيرة ؟

لكل أهلي الطيبين بمدينة مدني العملاقة وأهلي هم أهل مدني جميعاً لكم حبي وتقديري وإحترامي واقف تعظيماً وإكباراً بعد الله لمدني أُمنا الحنون .

ولكل أستاذ علمني حرفاً وأدباً وأساتذة مدني جميعاً لهم التقدير والإجلال والإحترام .

ولكل مدربي مدني فقد علمتمونا فنون الكرة وصقلتم مواهبنا وكنتم لنا النبراس والمعين المفيد .

ولكل رؤساء أندية مدني ولكل الإداريين فقد عملتم وأخلصتم وضحيتم بالغالي والنفيس لتعلموا وتسمق كرة القدم بمدني .

ولكل المشجعين والمحبين للأندية فقد كنتم الذاد الذي إرتفعت به الكرة في مدني .

أقف لكم جميعاً إحتراماً وتقديراً خاصة لموقع ودمدني على الإنترنت وللجهد المبذول والعمل الجيد والتوثيق المنظم ، وأمنياتي للقائمين على أمره بكل تقدم وإذدهار .



مبارك محمد المبارك

جدة في 25/4/2008م































 

 

 

راسل الكاتب

 ودمدني الرياضيه