زقلة

 بقلم : مبارك محمد المبارك

 

 

زقلة ... شخصية رياضية معروفة و علم من أعلام ود مدني في ألعاب القوى ... ترعرع ونشأ في حي العشير الذي أنجب العديد من نجوم المجتمع في مدينتنا الحبيبة .... لمع اسمه في الدورة المدرسية في عام 1979م ضمن مدرسة الأمير الثانوية مع فريق ألعاب القوى ... كانت له مشاركات كبيرة في المهرجانات التي جرت في إستاد مدني حيث كان ذلك أمراً مألوفاً ....إلتقينا بهذا البطل في عجالة لكننا خرجنا بالكثير ... وجدناه يتمتع بحس مرهف وذوق عالي ورح مرحة ... ورغم إهتمامه الرياضي إلا أنه مهتم أيضاً بالفن والغناء حيث تغنى برائعة الفنان زيدان إبراهيم " في الليلة ديك " ، كما إشتهر بتنظيم الشعر الحلمنتيشي ... إستضافنا هذا النجم بكل ترحاب في كافتريا الإحسان الواقعة بالقرب من مكان عمله وخرجنا منه بأحاديث وحكاوي تستحق منا النشر والتوثيق .

الاسم : عبد المنعم مصطفى محمد إبراهيم ( أجعص ) .

اللقب : زقلة ، و مناسبة اللقب قبل أن أمارس رياضة ألعاب القوى كنت لاعب كرة قدم حريف ولقبت بزقلة تشبيهاً باللاعب البرازيلي زجالو الذي تقاعد فيما بعد وأحترف التدريب وأصبح من أشهر المدربين البرازيليين في العالم . وقد أطلق عليَّ هذا اللقب قريبي أزهري مصطفى وقد مر الاسم بمراحل عديدة من زجالو إلى زقالو إلى زقلة وبما أنه اسم أعجمي فلعبوا به .

تاريخ ومكان الميلاد : من مواليد ود مدني حي العشير 1958م .

العمل : أعمل حالياً محاسباً بمؤسـسة أبوزيد للأفراح بشارع المحطة .

*بداية مشوارك في ألعاب القوى :

كانت إنطلاقتي الحقيقية في الدورة المدرسية السادسة بالخرطوم عام 1979م وقد أحرزت مركزاً متقدماً حيث كان منافسنا الأول فريق ولاية الخرطوم الذي يضم في صفوفه معظم لاعبي الفريق القومي لألعاب القوى ومع ذلك أثبت وجودي كعداء يرجى منه الكثير .
كابتن عبد المنعم مصطفى " زقلة "
*مسابقات شاركت فيها محلياً على مستوى الولاية ؟

-سباق بركات / مدني في أعياد الوحدة الوطنية وأحرزت المركز الأول وزمن 15 ك = 30 دقيقة .

*مسابقات قومية شاركت فيها ؟

-منافسات أعياد الثورة " طبعاً ثورة مايو " أحرزت فيها المركز الأول والثاني .

*مشاركات في الدورات المدرسية ؟

-شاركت في الدورة المدرسية السادسة في الخرطوم وكانت هذه أول بداياتي في ألعاب القوى وأحرزت المركز الثالث .

-شاركت في الدورة المدرسية السابعة في ود مدني 1980م وأحرزت المركز الثاني ونلت الميدالية الفضية .

*مشاركات في إستاد ود مدني ؟

كثيراً ما شاركت في إستاد ود مدني بالعدو الطويل والعرض المتواصل طيلة المهرجانات القومية والمباريات الدولية والحبية وقد وجدت إستحسان الجماهير .

*مهرجانات في الذاكرة ؟

مهرجان تكريم علي شمو بمناسبة تقلده منصب وزير الشباب والرياضة وفي هذا المهرجان قدمت عرض للعدو الطويل لسباق المارثون والضاحية وظللت أعدو زمن المهرجان 5 ساعات متواصلة وكرمت من قبل الوزير علي شمو وجريدة الصحافة من قبل الأستاذ أحمد محمد الحسن رئيس التحرير .

*معسكرات في الذاكرة ؟

معسكرات الدورة المدرسية مع مدرسة الأمير الثانوية .

*مدربين إستفدت من توجيهاتهم ؟

-المدرب الأستاذ النعيم وهو أستاذ في الرياضة و هو مدرب كبير الآن متواجد في الخليج ولقد وجدت منه كل تشجيع وتوجيه .

-مدرب الفريق القومي السوداني لألعاب القوى وهو ألماني الجنسية وقد كنا نتدرب في ساحة الربيع وقد عدوت ذات مرة لمدة 5 ساعات متواصلة وأشاد بي المدرب الألماني ضمن إثنين من اللاعبين وقال ممكن تكتسحوا بطولة العالم للألعاب القوى بنجاح .

*لاعبين في الذاكرة ؟

اللاعب الكشيف حسن ، موسى مدني القاطرة البشرية ، موسى جودة .

*رياضات أخرى مارستها ؟

-كرة القدم وكنت ألعب جناح وباك الفريق الخصم قبل أن يتم الشوط الأول يرفع يده يقول "طلعوني " وطبعاً كنت سريع للغاية ويستحيل أن يصمد الباك أكثر من الشوط الأول .

-رياضة الدراجات وأتذكر ذات مرة قطعت المسافة من مدني إلى الحصاحيصا بالدراجة وكانت بالنسبة لي تحدي حيث خرجت من المنزل بدراجتي عند الثامنة صباحاً وتناولت الإفطار في الحصاحيصا والغداء كان في مدني .

*هل تعتقد أن جيلكم ظلم إعلامياً ؟

نعم

*أين أنت اليوم في عالم ألعاب القوى ؟

ما زلت أتمرن وأحافظ على لياقتي وأنتظر من ينقذني وينتشلني من هذا اليم الذي أنا في قاعه مع طموحاتي الكبيرة وآمالي العريضة في أن أكون ذات يوم بطل العالم في المارثون ، وفي هذا الصدد حاولت السفر لأمريكا ثلاثة مرات لكن رفض طلبي وكان هدفي من الزيارة أن أجد فرصة للرعاية والإهتمام ولكن لم أوفق .

*طرائف ؟

ذات مرة كنت أعدو من كبري البوليس إلى ميدان التلفزيون حيث كنت أختم نهاية التمرين بسرعة شديدة فقابلني صبية من أبناء حي العشير في الطريق حيث قالوا لي يا زقلة "ركبنا" معاك .

*كيف ترى مستقبل ألعاب القوى في مدني ؟

الصورة ما واضحة مشوهة .

*من هم أبطال ألعاب القوى في مدني في الزمن السابق ؟

شخصي -والأخ سيف وهو الآن في إيطاليا وقد سافر على حسابه الخاص وهو من تلاميذي الذين تدربوا على يدي .

*برامج رياضية تحرص على مشاهدتها ؟

كل برامج ألعاب القوى العالمية في التلفزيون .

*هل تم إختيارك للمنتخبات السودانية ؟

نعم .

*حدثنا عن التالي :

-مركز الشباب مدني : لم يصل أو يرتقي إلى مصاف مراكز الشباب العالمية .

-الكشيف حسن : لاعب مخضرم وبطل عالمي .

-العداء الأثيوبي هايلي جبرسيلاسي : عداء متمكن وبطل عالمي في سباق عشرة آلاف متر عدو وقد حقق الميدالية الذهبية في أولمبياد اتلانتا 1996م وفي سيدني 2000م .

-إستاد مدني : لم يرتقى للعالمية و حالياً تجرى له أعمال صيانة وتأهيل .

-خليفة عمر : عداء وبطل مارثون لا يشق له غبار ومثل السودان كثيراً .
كابتن عبد المنعم مصطفى " زقلة "
*هدايا تعتز بها ؟

الهدية التي كرمني بها أهل ولاية النيل الأبيض والمحافظ " الشعار " والإتحاد المحلي والغرفة التجارية .

*هل شاركت في أي عمل إداري رياضي ؟

عملت في وزارة الشباب والرياضة فترة من الزمن وقدمت ورقة عمل بخصوص ميدان الشهداء و أحلامي أن يكون مدينة رياضية كاملة وواجهة لمدني ولكن هيهات ... هيهات .

*هل حققت ما كنت تصبو إليه ؟

لا لأنني أُهملت من قبل المؤسـسات الحكومية والرياضية والمسئولين ، حيث أرى أنني كنت ثروة قومية أُهملت كثيراً .

*غياب نشاط ألعاب القوى بمدني ؟

-عدم وجود الساحات الشعبية والميادين المؤثثة والمجهزة للألعاب القوى .

-عدم وجود المدربين الأكفاء .

-عدم وجود الصالات المفتوحة ليمارس فيها الشباب التدريبات .

*برأيك ما أصعب السباقات التي شاركت فيها ؟

-سباق الدورة المدرسية السابعة بمضمار الشهداء بمدني وسط حضور جماهيري كبير حيث شارك في هذا السباق كل ولايات السودان وقد كان يتقدم السباق 6 متسابقين من الإقليم الجنوبي أذكر منهم اللاعب المميز " بيتر " وكنت الأول منذ البداية لكنني تراجعت في الثواني الأخيرة للمركز الثاني .

*لو كنت المسئول الأول عن ألعاب القوى في مدني ما هي القرارات التي تتخذها؟

إدخال رياضة ألعاب القوى في المدارس وتنشيط الساحات الشعبية لإخراج المواهب والكفاءات الجديدة في هذا المجال .

*أشجع قرار إتخذته ؟

إستمراري في مجال ألعاب القوى برغم الإهمال وعدم الإهتمام من الدولة وقد كنت صادق مع نفسي والآخرين ولا زلت أتمرن وأعدو .

*ماذا أعطتك ألعاب القوى وماذا أخذت منك ؟

بالتأكيد الشهرة والمكاسب الأدبية والإجتماعية وأخذت مني مستقبلي وعمري وأحلامي حيث كنت في المدرسة من المتفوقين .

*علاقة زقله بالشعر ؟

من حين لآخر أكتب الشعر الحلمنتيشي ولدي قصائد عديدة وأشهرها قصيدة " البارتي " .

*هل تراودك أي فكرة للإعتزال ؟

لم تحن بعد .

*أشياء تحبها وأخرى تكرهها ؟

أحب الناس ، وأكره الأنانية .

*آخر سباق شاركت فيه ؟

في الخرطوم بمركز شباب الربيع منافسات إعداد الفريق القومي .

*آخر مرة دخلت إستاد مدني ؟

تخريج مجندي الخدمة الوطنية عزة السودان قبل عام .

*آخر كتاب قرأته ؟

للفيلسوف فرويد مكتشف علم النفس .

*آخر فلم شاهدته ؟

فلم وثائقي صور في غابات وأدغال البرازيل .

*دول تحب زيارتها ؟

السعودية ليبيا جزيرة مالطة مصر أمريكا اليونان ألمانيا فرنسا كينيا أثيوبيا.

*كلمة أخيرة ؟

نسأل الله العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا والآخرة والمسامحة إذا أخطأنا في حق أي إنسان .

وتحياتي وإحترامي لـ " ود مدني الرياضية " التي إهتمت بشخصي الضعيف وأفردت لي هذه المساحة والتي أتمنى أن أكون ضيف خفيف ، كما أناشد عبركم المسئولين والمهتمين بالرياضة في السودان للنظر في أمر ألعاب القوى في الولايات وتقديم الدعم اللازم حتى تنهض هذه الرياضة من جديد وبالتالي نرى أبطال جدد يمكن أن يحصدوا الذهب في المشاركات القومية والدولية .



مبارك محمد المبارك

في 1/4/2008م





























 

 

 

راسل الكاتب

 ودمدني الرياضيه