أسطره


 للشاعر :أشرف السر محمد الحسن

 

أسطره
(فعل مشتق من كلمة أسطورة)



أسطريني..
فأنا في دمائي قد تلاقت
كل المنافي والحكايا
والقبائل..
ثم
أهدتني القبائل سوط الحقيقة
ليطبعني السوط
بعض الإطارات
والنقوش القديمة
القديمة .. القديمة
فالزرقاء طفلة عمياء
أهدت لشيخ القبيلة
قصر النظر.....
والتراكوما

هند لم تأكل كبد حمزة
الوحشي كان داعية للسلام
يتمشي في عكاظ..
ولما منحته القبائل "نوبل"
صار وحشي حمامة
وطار عنا
انا لا دراية لي بالكهانة
ولكني ملم بالأنساب
قبائلنا لم تكن
كما قال "دارون" قردة
فحسبُنا يمتد الى ما قبل آدم
والخروج...
فقد كنا أزهارا في الجنة
صدقيني..
أفلا ترين أننا نعشق
الألوان والتلوين
فالأحمر لون الدم
هو موروثنا
منذ حين كنا أزهارا في الجنة
ويا للفظاعة حين يخطئ البشر فينا
داحس والغبراء
كانا لاعبين في الموردة
ولم تحدث معركة
- في التسجيلات-
فهما من الناشئين
- والقبائل لا تهتم بالرياضة -
أسطريني مرتين
فما عادت القبائل هي القبائل
ففي أوسلو
- لقاء القمة الأخير-
اتفق الحلاج مع كسرى
وحقيقة الأمر
اتفق كسرى وقيصر
على اقتسامنا بالحسنى
وإلا فإن هيروشيما كربلاء-
ستسكن فينا
فعبد الرحمن الداخل
خرج ولم يعد
من صف الرغيف
وبغداد أدمنت النزيف
صه.....
عذرا.. أوقفي الأسطرة
فإنه موعد الأخبار في الـCNN

 

أشرف السر محمد الحسن

 

 

راسل الكاتب

محراب الآداب والفنون